جولات صحيّة

إحذر هذه الأطعمة قد تزيد خطر الوفاة !

الأعمار بيد الله عز وجل، و الأجل مقدر، و لكن هذا لا يتنافى مع ضرورة الأخذ بالأسباب، للعناية بصحة الأبدان التي هي من نعم الله تعالى، و إحدى وسائل ذلك اختيار نوع الطعام الذي تتناوله، فهو يؤثر على صحتك، فقد يطيل من متوسط عمرك المتوقع أو يقلله.

و في تقريرها الذي نشرته مجلة Eat This, Not That !، قدمت الكاتبة أيمي كابيتا قائمة بالعادات الغذائية التي قد تقلص من متوسط عمرك.

1- السرف في تناول الكثير من اللحوم و المنتجات الحيوانية واللحوم المصنعة

يعد البالغون منتصف العمر الذين يتبعون نظاما غذائيا غنيا بالبروتينات الحيوانية أكثر عرضة للوفاة بسبب السرطان بأربع مرات، وأكثر عرضة للوفاة بسبب أي مرض بنسبة 74% مقارنة بأولئك الذين يتبعون نظاما غذائيا منخفض البروتين.

مع ذلك، قد يكون مفيدا للبالغين فوق 65 عاما اتباع نظام غذائي معتدل أو غني بالبروتين، قائم على الأطعمة النباتية مثل الفاصوليا والحمص.

2- الصودا

وجدت دراسة -نُشرت في مجلة الجمعية الطبية الأميركية- أن تناول عبوتين أو أكثر من المشروبات الغازية في اليوم كان مرتبطا بزيادة خطر الوفاة.

3- تناول الطعام عدة مرات يوميا

أوضحت الكاتبة أن إعطاء جسمك استراحة من الطعام يمكن أن يبقيك على قيد الحياة لفترة أطول. وقد ركزت دراسة أجريت على مدى أربع سنوات ونصف السنة نشرت في مجلة Circulation على نتائج متوسط العمر المتوقع لحوالي ألفي شخص خضعوا لعملية على قلب.

كان ما يقرب من 400 من هؤلاء المشاركين متعودين على الصيام ليوم واحد كل شهر لمدة خمسة أعوام على الأقل، وكان متوسط عمرهم المتوقع على المدى الطويل أفضل بكثير مما كان عليه. ومعدل الوفيات لدى أولئك الذين صاموا بانتظام كان أقل بنسبة 45% مقارنة بالآخرين في مجموعة الدراسة.

4- الخمر

يقلل استهلاك الخمر من العمر عن طريق زيادة خطر الإصابة بالسرطان بنسبة 5 % بالنسبة للبالغين الذين يستهلكون الخمور كل يوم لمدة عشرة أعوام، و البالغين الذين يشربون كأسين يوميا لمدة خمسة أعوام.

5- نظام غذائي يزيد من وزنك

من المرجح أن يؤدي الإفراط في تناول السعرات الحرارية في وقت تناول الطعام إلى ارتفاع مؤشر كتلة الجسم، وهو قياس يقدّر الدهون في الجسم. وتحذر أخصائية التغذية ليزا يونغ من أن “الوزن الزائد يمكن أن يقصر العمر لأنه مرتبط بداء السكري و أمراض القلب و الأمراض المزمنة الأخرى”.

و وفقا لإحدى الدراسات فإن متوسط ​​العمر المتوقع لشخص يعاني من السمنة المفرطة ينخفض بين خمسة أعوام و20 عاما.

6- عدم تناول كمية كافية من الأغذية النباتية

تقول أخصائية التغذية ليزا يونغ إن الأنظمة الغذائية التي تفتقر إلى الفواكه والخضراوات يكون لها تأثير على طول العمر. فـ “تحتوي المنتجات الزراعية على مضادات الأكسدة، إلى جانب الألياف و المواد المغذية الأخرى المرتبطة بالحد من الأمراض المزمنة، مثل أمراض القلب و بعض أنواع السرطانات”.

7- الإفراط في تناول الصوديوم

أكدت يونغ أن تناول الكثير من الملح مرتبط بقصر العمر. فالوجبات الغذائية عالية الصوديوم مرتبطة بارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب. كما قارنت دراسة استمرت 30 عاما تقريبا نُشرت في مجلة “لانسيت” عادات الصحة والأكل بين مواطني 195 دولة، وخلصت إلى أن تناول كميات كبيرة من الصوديوم كان أحد أهم ثلاثة عوامل غذائية رئيسية متسببة في الوفاة.

و الظاهر أن الصوديوم يقلل العمر بصفة كبيرة.

عام 2017، نُسب أكثر من نصف الوفيات التي تم فحصها بهذه الدراسة إلى زيادة الصوديوم في النظام الغذائي.

و توصي منظمة الصحة العالمية بألا يزيد معدل تناول البالغين للملح عن خمسة غرامات يوميا، أي ما يعادل ألفي ملليغرام من الصوديوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى