جولات صحيّة

مواد غذائية بديلة عن اللحوم تزودك بالبروتين!

تعد اللحوم الحمراء والبيضاء إلى جانب البيض أشهر مصادر للبروتين الحيواني. لكن هناك العديد من المواد الأخرى الغنية بالبروتين، منها حيوانية وأخرى نباتية. هنا قائمة بأرخص مصادر البروتين.

يعد البروتين من العناصر الغذائية الأساسية لصحة الإنسان، فاعتماده بطريقة متوازنة في نظامك الغذائي، يساعدك على الحفاظ على صحة جسمك.
وبعيداً عن مصادر البروتين باهظة الثمن، نقدم لك قائمة بأهم وأرخص المواد الغذائية الغنية بالبروتين:

زبدة الفول السوداني الطبيعية

زبدة الفول السوداني غنية بالبروتين، ومن الأفضل أن تكون مصنوعة منزلياً. وبحسب مجلة “هيلث لاين” الصحية، يكفي طحن الفول السوداني بعد تحميصه للحصول عليها منزلياً. وتضيف المجلة أن ملعقتين كبيرتين من زبدة الفول السوداني توفر 8 غرامات من البروتين. وقد أظهرت الدراسات “أن الأشخاص الذين يدرجون الفول السوداني وزبدة الفول السوداني في وجباتهم الغذائية أقل عرضة للإصابة ببعض الأمراض المزمنة مثل أمراض القلب والسكري”، وفقاً للمجلة ذاتها.

البيض

يعد البيض أحد أكثر الأطعمة غنىً بالمغذيات، وبأسعار معقولة جداً. وبالإضافة إلى غناه بالفيتامينات والمعادن والدهون الصحية، يعرف البيض بكونه غنياً بالبروتين. وبحسب مجلة “هيلث لاين” الصحية، تحتوي بيضة واحدة كبيرة على 6 غرامات من البروتين. ويساعد البيض في تقليل تناول الأطعمة عالية السعرات الحرارية ما يجعله يسهم في فقدان الوزن. وأظهرت العديد من الدراسات أن تناول البيض على الإفطار يساعد في السيطرة على الجوع لبقية اليوم، كما تقول المجلة.

فول الصويا

حبوب فول الصويا غير الناضجة تباع مقشرة أو كاملة، وتعتبر وجبة خفيفة ولذيذة، كما أنها رخيصة الثمن. وهي غنية بالبروتين، إذ يحتوي كوب واحد (155 غراماً) على 17 غراماً من البروتين، بحسب مجلة “هيلث لاين” الصحية. وتعد حبوب فول الصويا من الخيارات الممتازة للذين يتبعون نظاماً غذائياً نباتياً.

التونة المعلبة

تعد الأسماك مصدراً جيداً للبروتين والسمك المعلب ليس استثناء. فإذا كانت الأسماك الطازجة باهظة الثمن بالنسبة لميزانيتك، فإن التونة المعلبة هي طريقة ممتازة للحصول على البروتين. وتحتوي كمية (85 غراماً) من التونا على حوالي 99 سعرة حرارية، وعلى حوالي 20 غراماً من البروتين عالي الجودة، حسب مجلة “هيلث لاين” الصحية.

بذور عباد الشمس

على الرغم من صغر حجم بذور عباد الشمس، إلا أنها تحتوي على كمية كبيرة من البروتين. وحسب مجلة “هيلث لاين” الصحية، تحتوي أونصة واحدة على حوالي 6 غرامات من البروتين النباتي، بالإضافة إلى عناصر غذائية أخرى مثل فيتامين “إي” والمغنيزيوم.

الفاصولياء السوداء

تعد الفاصولياء السوداء من أكثر أشكال البروتين النباتي جودة، وأسعارها معقولة بشكل عام. ويحتوي كوب واحد (172 غراماً) من الفاصولياء السوداء على أكثر من 15 غراماً من البروتين، بحسب مقال نشر على مجلة “بريداتور نوتريشن” العلمية.

السردين

يعتبر السردين من الأسماك الرخيصة والغنية بالبروتين والمواد المغذية الهامة. ووفقاً لـ”بريداتور نوتريشن”، فإن 92 غراماً من السردين يحتوي على حوالي 23 غراماً من البروتين عالي الامتصاص، بالإضافة إلى العديد من العناصر الغذائية الهامة الأخرى مثل فيتامين “د” و”ب 12″.

العدس

العدس ليس طعاماً مغذياً للغاية وبأسعار معقولة فقط، ولكنه أيضاً مصدر كبير للبروتين النباتي، حيث يوفر كوب واحد (198 غراماً) 18 غراماً من البروتين. كما أن العدس غني بالألياف والحديد والبوتاسيوم وفيتامين “ب” أيضاً، بحسب “بريداتور نوتريشن”.

الشوفان

هي حبوب غنية وخالية من الغلوتين وغير مكلفة، كما أنها تحتوي على نسبة عالية من البروتين. يوفر 78 غراماً من الشوفان 13 غراماً من البروتين. كما أن الشوفان غني بالفيتامينات والمعادن، بالإضافة إلى أنه يحتوي على نوع من الألياف القابلة للذوبان، كما تضيف مجلة “بريداتور نوتريشن” في مقالها.

الحليب

يعد الحليب مصدراً للبروتين عالي الامتصاص، كما يوفر للجسم حاجته من الدهون. وبحسب مجلة “هيلث لاين” الفرنسية “يحتوي كوب واحد (244 غراماً) من الحليب كامل الدسم على أكثر من 8 غرامات من البروتين عالي الامتصاص، إلى جانب الكثير من الفيتامينات والمعادن”.

بذور اليقطين

توفر بذور اليقطين كمية هائلة من العناصر الغذائية، إذ يحتوي كل 28 غراماً من بذور اليقطين على 7 غرامات من البروتين، وفقاً لمجلة “بريداتور نوتريشن”، ما يجعلها خياراً ممتازاً لتناول وجبة خفيفة مليئة بالبروتين. كما تحتوي أيضاً على مضادات الأكسدة مثل فيتامين “إي” والأحماض الفينولية التي تساعد في تقليل الالتهاب في الجسم، تضيف المجلة.

السلمون المعلب

عند شراء السلمون معلباً، يكون أقل تكلفة، لكنه يبقى خياراً صحياً وغنياً بالبروتين، إذ تحتوي كمية (112 غراماً) من السلمون المعلب على 26 غراماً من البروتين، إلى جانب العديد من الفيتامينات والمعادن، مثل “ب 12” وفيتامين “د” والسيلينيوم وأحماض أوميغا 3 الدهنية المضادة للالتهابات، بحسب مجلة “بريداتور نوتريشن”.

الفلافل

ذكرتها مجلة “بريداتور نوتريشن” كمصدر غني للبروتين، وأوضحت أنه يتم صنع الفلافل بشكل تقليدي من الحمص والثوم والتوابل منزلياً، أو يتم شراؤها من الأسواق. وتحتوي كل حبة فلافل على نحو ثلاثة غرامات من البروتين، وتعد مصدراً جيداً للألياف. لكن المجلة حذرت من أن تناول الفلافل مقلية له أضرار أيضاً.

الكسكس

هو طبق شمال أفريقي تقليدي مصنوع من حبيبات السميد، متعدد الاستخدامات وسهل الطهي ومتوفر من القمح الكامل أيضاً، ما يزيد من قيمته الغذائية، بحسب “بريداتور نوتريشن”.

الجوز

وأضافت مجلة “بريداتور نوتريشن” في مقالها أن الجوز “وجبة خفيفة غنية بالفيتامينات والمعادن، كثيفة السعرات الحرارية لأنها تحتوي على نسبة عالية من الدهون غير المشبعة. ستمنحك كمية 25 غراماً منه خمسة غرامات من البروتين النباتي، لذا فهي إضافة مفيدة لنظامك الغذائي”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق