جولات صحيّة

احذر لهذه الأسباب لا تضع فرشات أسنانك في الحمام بعد اليوم!

أغلبنا يستخدم فرشاة الأسنان ثم يتركها في المكان المخصص لها فوق حوض الغسيل الموجود داخل الحمام ولكن بهذه الطريقة فرشاة الأسنان، من الممكن أن تصبح ناقلًة للبكتيريا ومسببة للأمراض بدلًا من كونها أداة للتخلص من البكتيريا!
المصدر الرئيس للبكتيريا داخل حمامك هو المرحاض، فعند الضغط على الزر الخاص بصندوق الطرد تنتشر البكتيريا في أرجاء الحمام على مسافة ستة أقدام، ومن المؤكد أنها ستلتصق بفرشاة الأسنان وأي غرض آخر في هذه الحالة! لذا فلا بد من التعود على غلق غطاء قاعدة المرحاض قبل الضغط على صندوق الطرد حتى تحمي حمامك وما يوجد به من البكتيريا الضارة.
كما أن وجود الفرشاة مباشرة على حوض الغسيل هي عادة خاطئة تتسبب في نقل البكتيريا من حوض الغسيل إلى الفرشاة مباشرة، كما أنه لا يجب تركها قريبة من مكان الاستحمام لنفس السبب.
في كل الأحوال يجب الاحتفاظ بفرشاة الأسنان بعيدًا عن أماكن تجمع البكتيريا. فكيف يمكن الحفاظ على الفرشاة بعيدًا عن البكتيريا الموجودة بالحمام؟

كيف يمكن الاحتفاظ بفرشاة الأسنان بشكل صحيح؟

  1. اغسل الفرشاة جيدا بعد الانتهاء منها، ولا تترك أي بقايا من المعجون داخل الفرشاة.
  2. يجب فصل فرش الأسنان عن بعضها بفاصل، فليس من الصحيح حدوث تلامس بين الفرش في نفس الكوب!
  3. يجب ترك فرشات الأسنان مكشوفة حتى تجف من الماء فمن الخطئ تغطيتها بغطاء بلاستيكي لأنها ستصبح مكانا خصبا لنمو البكتيريا حيث تكون الفرشاة رطبة طوال الوقت بداخله.
  4. يجب ترك فرشات الأسنان مكشوفة
    يجب ترك فرشات الأسنان مكشوفة
  5. يجب غلق غطاء قاعدة المرحاض قبل الضغط على صندوق الطرد.
  6. من الأفضل عدم وضع الفرشاة داخل الحمام إذا كانت مساحته صغيرة، والاحتفاظ بها خارج الحمام في مكان يبعد عن مراكز تجمع البكتيريا.
  7. احتفظ بالفرشاة بشكل رأسي، بحيث يكون رأس الفرشاة لأعلى حتى تجف من الماء جيدًا.
  8. احتفظ بالفرشاة بعيدًا عن أدوات التنظيف الخاصة بحمامك، حتى لا تنتقل المواد الكيميائية للفرشاة.
  9. في حالات السفر، لا يفضل وضع فرشاة الأسنان داخل الحقيبة في مكان مغلق بإحكام، حتى لا تتكون البكتيريا على سطح الفرشاة.
    الإضافة إلى كل النصائح السابقة يجب تغيير فرشاة الأسنان كل ثلاثة أشهر على الأكثر وعدم استخدام الأنواع الرديئة منها.

قد يعجبك أيضا .. هذه الأخطاء نرتكبها عند تنظيف أسناننا بالفرشاة!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى