غرائب و عجائب

فنان برازيلي يبدع في الرسم على الكمامات.. كما لو أنك لا ترتديها!

رغم حرصهم الشديد على حماية أنفسهم من الإصابة بعدوى كوفيد 19، أصبح الكثير من الأشخاص ينزعجون لارتداء الكمامات خلال حديثهم مع الآخرين، ولذلك تجدهم يسحبونها أسفل الذقن لإظهار وجوههم وهويتهم.

الفنان البرازيلي خورخي روريز، 65 عامًا، تنبه لهذا الأمر المزعج، فصمم كمامات تكمل تفاصيل الوجه فيظهر الوجه كاملا دون الاضطرار لنزع الكمامة والتعرض لخطر الإصابة بالعدوى.

واعتاد خورخي روريز، 65 عامًا، على إبهار العالم خلال مشاركاته في تصميم الأزياء والعوامات الملونة لكرنفال ريو دي جانيرو، وبرز اسمه هذه المرة عندما كشف عن الكمامات الملونة .

ويقوم روريز بطلاء أقنعة الوجه بعد الحصول على صورة الشخص ومقاسات وجهه، فيظهر الشخص بوجهه الكامل عند ارتداء الكمامة.

ويشجع روريز الأشخاص على ارتداء أقنعته حتى لا يفقدون هويتهم، وفق تعبيره.

ويرسم روريز الجزء السفلي من وجه الشخص على قناع أبيض، ويستغرق وقتًا طويلاً في رسم التفاصيل مثل لون البشرة والشفتين.

وأصبحت أقنعة روريز شائعة لدى الأشخاص الذين لا يريدون إخفاء وجوههم أثناء الوباء ولكنهم حريصون على حماية أنفسهم من الفيروس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى