علوم و تكنولوجيا

ماهو سبب انعدام “ظل الظهيرة” في هذه المناطق في دولة الإمارات؟

انعدام "ظل الظهيرة"

كشف عضو الاتحاد العربي لعلوم الفضاء و الفلك ابراهيم الجروان أن دولة الإمارات تشهد انعدام ظل الظهيرة هذه الأيام في المناطق الجنوبية و هي أم الزمول وليوا ومدينة زايد والقوع والمناطق التي تقع على أو جنوب دائرة العرض 23.5 شمالا، بسبب تعامد الشمس على هذه المناطق، حيث يقطع مدار السرطان الأجزاء الجنوبية من الدولة والذي تتعامد عليه الشمس مع انقلاب 21 يونيو الصيفي والذي سيكون يوم 21 يونيو 2021 الساعة 03:32 بالتوقيت العالمي (07:32 صباحا بتوقيت الإمارات).
وتعامدت الشمس من 6 يونيو الماضي حتى 7 يوليو المقبل على تلك المناطق من دولة الإمارات ويكون انعدام ظل الزوال غالبا قرب الساعة 12:20 ظهرا بتوقيت الإمارات، وبالتالي لا يشاهد ظل للأشخاص و المباني خلال وقت الظهيرة.
وتتعامد الشمس على مدار السرطان بحدود 22 يونيو، يصاحبه أقصر ليل وأطول نهار في الجزء الشمالي من الأرض، فيما تتعامد على مدار الجدي بحدود 22 ديسمبر يصاحبه أقصر نهار وأطول ليل في الجزء الشمالي من الأرض.

بينما تتعامد على خط الاستواء خلال الاعتدالين الربيعي في 21 مارس والخريفي في 23 سبتمبر.

الانقلاب الصيفي

الانقلاب الصيفي هو حدث فلكي يقع عندما يكون القطب الجغرافي أو الحركة الدورانية لنصف كوكب ما (نصف شمالي أو جنوبي) موجها نحو النجم الذي يستقبله. بالنسبة للأرض، فإنه في الانقلاب الصيفي يكون ميلان محورها نحو الشمس بدرجة أقصاها 23.44° (لذلك فإن ميل الشمس عن خط الاستواء السماوي يبلغ °23.44+ في سماء النصف الشمالي و°23.44– في سماء النصف الجنوبي). ويحدث ذلك مرتان في السنة (مرة لكل نصف أرضي) عندما تبلغ الشمس أقصى ارتفاع لها كما ترى من القطب الشمالي أو الجنوبي.

يقع الانقلاب الصيفي في غضون فصل الصيف في نصف الأرض الذي يقع فيه. وهذا هو انقلاب يونيو في النصف الشمالي أو انقلاب ديسمبر في النصف الجنوبي. يقع هذا الانقلاب في النصف الشمالي للأرض بين 20 و 22 يونيو من كل عام، وذلك حسب التذبذب في التقويم، وبين 20 و 23 ديسمبر كل سنة في نصف الأرض الجنوبي. ويشار إلى نفس التواريخ لكن بنصفي الأرض معكوسين بالانقلاب الشتوي.


وكما ترى من قطب جغرافي، تبلغ الشمس ارتفاعها الأقصى من السنة أثناء الانقلاب الصيفي. وفي خط العرض ذاك لا يحل الليل بقدر ما يبقى الوقت زوالاً. ويرمز منتصف الصيف إلى اليوم الذي فيه يجري الانقلاب. يشهد يوم الانقلاب أطول فترة من ضوء الشمس خلال النهار، باستثناء المناطق القطبية، حيث تبقى الشمس 24 ساعة متواصلة كل يوم لمدة تتراوح ما بين عدة أيام إلى 6 أشهر حول الانقلاب الصيفي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى