مطابخ العالم

تعرف على طبق بنت الرماد “الطنجية” المغربي و طريقة تحضيره

الطنجية أكلة مغربية تطبخ في المغرب يتم تجهيزها في وعاء فخاري خاص يسمى “الطنجية” وهي ذات انتشار واسع وسميت على اسم مدينة مراكش العريقة.
تحضر الطنجية في وعاء فخار يحضر فيه الطعام ثم يغلق و يوضع في الرماد الساخن.

أصل الحكاية

تقول لطيفة العاصمي السيدة الستينية التي تنتمي لعائلة عريقة بالمدينة، أن الطنجية كانت أكلة اضطرارية اشتهر بها فقط حرفيو المدينة.

وتضيف صاحبة الكتاب المعروف “الطنجية المراكشية ومحيطها” في حديث للجزيرة نت “كان هؤلاء يقضون كل نهارهم في الدكاكين خارج بيوتهم، يكلفون أمهرهم بتحضير طعامهم، وقبل صلاة العصر يجتمعون لسد رمقهم في انتظار عملية الدلالة (المزاد) لبيع منتجاتهم”.

وتبرز أن “الطنجية” تطلق أيضا على الآنية الخزفية التي تعد فيها الأكلة، والتي تجلب من منطقة “تمصلوحت” ضواحي المدينة، وهناك يتم صنعها أيضا على مهل بالطين. لكن الأصح أن اسم الآنية هو “الشقف” أو “القلوش”، كما توضح العاصمي.

‪الطنجية المراكشية على الجمر‬
‪الطنجية المراكشية على الجمر‬

طريقة تحضير الطنجية 

تعد الطنجية غالبا بلحم الغنم أو لحم البقر، خاصة اللحم الرطب جدا، وتسمى بـ”المكومنة”، يضاف لها في وقت واحد الكمون وحامض مرقد “لمصيير” وثوم وزعفران طبيعي وسمن، وقدر من الماء يختار بعناية شديدة حسب نوع اللحم.

يختار الطاهي مكانا خاصا يسمى اللوزة حيث يكون الجمر متقدا، إذا ما كان صاحبها على عجل شيئا ما (حوالي أربع ساعات)، أما إذا كان غير مستعجل، فتطهى على مهل كبير في الرماد قد يستغرق ليلة كاملة ونصف يوم وهي بذلك تسمى بنت الرماد”.

“الطنجية”.. حكاية طبق بنت الرماد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى